آخر الاخبارلبنان

عودة التعليم الرسمي في ملعب رئيس الحكومة

وأشارت مصادر الأساتذة إلى أن الرابطة لن تجرؤ على دعوة القواعد إلى العودة ما لم تحمل لهم عرضاً جدياً غير قائم على الوعود فحسب.
هكذا، يتوقف انتظام التعليم في المرحلتين الأساسية والثانوية على السواء على ما سيقدمه رئيس الحكومة، نجيب ميقاتي، لهيئة التنسيق النقابية في اجتماعه معها ظهر اليوم، إذ بحسب رئيس رابطة المعلمين الرسميين في التعليم الأساسي الرسمي حسين جواد، لا شيء نهائياً بالنسبة إلى العودة ما لم يجر تأكيد تنفيذ البندين الأساسيين «اللذين اتفقنا عليهما مع وزير التربية»، مشيراً إلى أن وزير المال، يوسف الخليل، أعد دراسة جدية بتكليف من ميقاتي في ما يخص المساعدة الاجتماعية وبدل النقل لموظفي القطاع العام، وستتم مناقشتها خلال الاجتماع. ولفت جواد إلى أن الهيئة تطالب بأن يكون بدل النقل يتناسب مع سعر صفيحة البنزين الذي ازداد 5 أضعاف، إذ «لا يمكن أن نقبل بأن يتضاعف البدل الحالي مرتين مثلاً، بل سنصر على 60 ألف ليرة كحد أدنى». ونفى ما يثار على مواقع التواصل الاجتماعي لجهة أن 90 دولاراً ستصرف وفق سعر المنصة (3900 ليرة مقابل الدولار)، أو سعر صيرفة (12000 ليرة)، مؤكداً أن هذا الكلام لا يتجاوز إحداث البلبلة في صفوف المعلمين، لكون الحلبي أوضح في أكثر من مناسبة أن المبلغ سيعطى وفق سعر السوق الموازية.

المساعدة الاجتماعية تطال كل موظفي القطاع العام وليس فقط المعلمين

يذكر أن الوزير أصدر تعميماً ربط فيه إعطاء المساعدة بالفريش دولار بأن لا تتجاوز أيام الغياب للأستاذ والمعلم 10 في المئة من أيام التدريس، علماً بأن الـ 90 دولاراً ستقدم على مدى 8 أشهر وليس 12 شهراً.
أمس، استبق ميقاتي الاجتماع مع هيئة التنسيق بلقاء عقده مع وزير التربية، رئيسة لجنة التربية النيابية النائبة بهية الحريري، والمدير العام لوزارة التربية فادي يرق. وأشار الحلبي إلى أن الاجتماع كان مخصصاً للمواضيع المتعلقة بالمعلمين وبالمدارس في القطاعين العام والخاص، وكيفية تسيير العام الدراسي في هذه الظروف الصعبة. ولفت إلى أنه جرى الاتفاق على جملة إجراءات سيعلن عنها، بعد لقاء اليوم.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
الخبر برس