آخر الاخبارأخبار دولية

واشنطن تحضّ هافانا على إطلاق سراح متظاهرين شاركوا في احتجاجات تموز

وكتب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن على «تويتر»: «في الوقت الذي شهد فيه العالم مطالبتهم بالحرية، تواصل الحكومة الكوبية الرد بممارسة القمع. نبقى ملتزمين بدعم الكوبيين الساعين إلى حياة أفضل».

وقدّر المتحدث باسم الخارجية نيد برايس، أن السلطات الكوبية لا تزال تحتجز أكثر من 800 شخص إن لم يكن أكثر لمشاركتهم في احتجاجات 11 تموز، التي عمّت جميع أنحاء الجزيرة، وسط ركود اقتصادي عميق فاقمته جائحة كوفيد-19.

وقال برايس للصحفيين: «ننضم إلى العائلات الخائفة التي تعاني والمدافعين عن حقوق الإنسان في كوبا، والذين يشاركوننا مخاوفنا في جميع أنحاء العالم، في الدعوة الى الإفراج الفوري عن جميع المحتجزين أو المفقودين لمجردّ ممارستهم حقهم في حرية التعبير والتجمع السلمي».

وأصدرت وزارتا الخزانة والتجارة الأميركيتين، إرشادات توضح أن توفير خدمات الإنترنت لكوبا لا ينتهك الحصار الأميركي الشامل المفروض على الجزيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
الخبر برس