آخر الاخبارأخبار إقليمية

مع أو ضد إيران.. موقع عبري: على القاهرة حسم موقفها في الحرب المقبلة بالمنطقة

قال موقع “والا” العبري إن “هناك إمكانية حقيقية لاندلاع مواجهة أمريكية إيرانية في المستقبل القريب وسط تصاعد الاحتكاكات البحرية بين الدولتين؛ ما يثير تساؤلات حول مواقف بعض الدول العربية من تلك المعركة المحتملة، وأي جانب ستساند”.

وتابع الموقع العبري في تقريره”  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أصدر مؤخرا تعليمات لسلاح البحرية بإسقاط وتدمير جميع الزوارق الإيرانية التي تزعج سفن الولايات المتحدة، في ظل ما تراه واشنطن تهديدا من قبل طهران بمياه الخليج “.

ونقل عن مصادره الأمنية قولها “إنه تهديد صعب للغاية، فهناك نظامان مصالحهما غير متطابقة، ألا وهما إيران والولايات المتحدة ، وهذه الأيام تشهد مبارزة حقيقية بين البلدين في منطقة الشرق الأوسط الذي تحول لما يشبه برميل من البارود قابل للاشتعال”.

وأضافت المصادر”حدة التوتر تزايدت بين طهران وواشنطن هذا العام بعد اغتيال الولايات المتحدة قاسم سليماني، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، وردت الجمهورية الإسلامية بشن هجوم صاروخي على قاعدة (عين الأسد) في العراق، التي تتمركز فيها قوات أمريكية”.

وتسائل الموقع”إذا ما اندلعت حرب بين إيران والولايات المتحدة، سيكون من المثير للاهتمام معرفة الدول العربية التي ستنضم لكل معسكري القتال، وإن كان من المعروف مواقف دول خليجية كالسعودية من إيران والتوتر الدائم بينهما ما يدفع الرياض في أحضان واشنطن؛ إلا أن دولا أخرى موقفها مبهم مثل مصر والأردن، ومن غير المعروف أي طرف ستساند”.

وأشار ” القاهرة تتبع سياسة التوازن مع جميع الأطراف المتصارعة، فعلاقاتها جيدة مع الولايات المتحدة وروسيا ودول الخليج، كما أنها في نفس الوقت لا تناصب إيران العداء بشكل علني، ومن ثم لن تنجح هذه السياسة في حال اندلاع مواجهة بالمنطقة بين تلك الأطراف، ووقتها سيكون لزاما عليها اتخاذ موقف حاسم وواضح في تلك الحرب المحتملة، والذي سيكون على حساب علاقتها مع طرف من الأطراف”.

المصدر: واللا العبري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الخبر برس